السبت , مايو 25 2019

مشعوذ عاشر سيدة مجتمع فسلبها مالها ومجوهراتها وكرامتها

الحلقة الثالثة

قصة مثيرة، روتها صاحبتها، وهي سيدة مجتمع معروفة، يُشار لها بالبنان حتى اليوم، ولأن الأثرياء يعيشون حياةً براقة، فيُخال للبعض أن هذه السيدة خالية من المشاكل والمصائب لأنها كغيرها من أمثالها الذين يعيشون ” في العز ” يعمدون إلى إخفاء واقعهم عن الناس، إلا أن تلك السيدة أعترفت بعلاقتها بأحد المشعوذين الذي اقتحم حياتها، وفرض نفسه عليها، بعد أن استخدم قدراته في السحر حتى يتمكن منها (كما تقول).
اللقاء الأول كان من خلال جلسة ضمتها وبعض الأصدقاء المشتركين، الذين كانوا يترددون على المشعوذ لحل مشاكلهم الخاصة، وتكررت اللقاءات فلاحظت السيدة أنه يخصها بنظراته ويكلمها بأسلوب حالم ورقيق ثم صار يعبر لها عن مشاعره وعواطفه ويخبرها عن معاناته من الحرمان من الحب طوال حياته وانه وقع في غرامها منذ التقاها، (وتضيف): هنا فقط أدركت أني في مأزق وأيقنت أن هذا الرجل خطير جداً، لأني حين رحت أسخر منه ومن سذاجته، طلب مني التوقف عن الكلام حتى لا يغضب ويؤذيني، لا أنكر أنه كان هادئ الطباع ويبدو أمامنا متديناً للغاية وكان قد قام بمساعدة أصدقائي من دون تقاضي أي أتعاب معلناً أن ما يقوم به فلوجه الله لأنه تعلم السحر ليسعد الناس الذين يتعرضون للأذى، وكنت كلما التقت عيناه بعينيّ، اشعر ان شيئاً يسري في جسدي ويجذبني بشدة نحو هذا الرجل الذي جعلني أنبهر بأدبه ومواقفه وأعطاني رقمه الخاص كي أتصل به في أي وقت أريد، ومن هنا بدأت علاقتي بدنيا السحر التي عشتها معه لسنوات.

ومع مرور الوقت تعلقت سيدة المجتمع بالشاب الساحر تعلقاً كبيراً، صارت تتعمد زيارته بأستمرار، وأضحت لا تبارحه ولا تطيق فراقه، ودخلت عالمه الشيطاني بدافع المغامرة ومعرفة هذا المجهول المثير دون ان تدري انه ينصب شباكه حولها ليستحوذ على روحها واموالها على السواء فحولها إلى عبدة لرغباته وأسيره له وفعل ذلك دون رحمة ما جعله يستخدم القسوة حين يتطلب الأمر.. هي لم تكن تعلم ما سبب تلك المشاعر المتضاربه ولماذا تتغير أحوالها، وكثيراً ما كانت تحلم به يعاشرها، وعندما تستيقظ تُفاجأ به يتصل بها من منزله ليصف لها تفاصيل الحلم الذي رأته بدقة كاملة وكانت تُصاب بحالة من الذهول الشديد!! وبعد فترة، وحين كانت تختلي بنفسها، أصبحت تلاحظ أنه يمر امامها ينظر اليها ويختفي بعد لحظات، فتكاد تجن مما يحدث وتخرج مهرولة من غرفتها وهي بحالة من الفزع الشديد وحين كانت تلتقيه كان يقول لها انه كان معها بالغرفة ليذهلها أكثر وأكثر..
وعندما حاولت ان تتحداه على ان ما يقوله ليس إلا تخيلات وهلوسات، كان يثور ويهددها ويتوعدها ما يجعلها ترتعد من الداخل وترضخ له من جديد، كبرت علاقتها به ولم تعد تصده وزاد الأمر خطورة عندما صارت تلتقيه في منزله ليمضيا ساعات من اللذة المحرمة، وهنا بدأت تمده بالمال والهدايا الثمينه..

وتروي، أنها شعرت في وقت من الأوقات بفداحة غلطتها وان ذاك المشعوذ الشاب أراد ان ينال منها اكثر، حين طلب ان تتزوجه سرا وان تضع أهلها امام الأمر الواقع لأنهم حتماً سيرفضون الزواج نسبه للفوارق الإجتماعية والثقافية والمادية، وتقول: حصل في ذلك الوقت ان جاء قريب لي من السفر فالتقينا في احدى المناسبات وحصل بيننا نوع من الاستلطاف وبعد فترة كلمني بموضوع الإرتباط ولم اجد نفسي الا وانا اروي له حكايتي مع المشعوذ دون ذكر التفاصيل الغرامية، فضحك من كلامي ولم يأبه وبعد يومين فوجئت بالمشعوذ يعترض طريقي في الشارع غاضباً ليهددني شارحاً لي انه علم بأمر علاقتي مع قريبي وانه سينتقم مني شر انتقام إذا ما فكرت بالأنفصال عنه، واعلن انني سأكون له وحده لكني تحديته بقوة ان يستطيع منعي من الزواج بقريبي، او حتى ان يأخذني عنوة من خلال استخدامه لسحره، ومن يومها لم اعد اراه لكني لا اخفي اني عشت معه عامين كاملين تحت تأثير السحر والشعوذة وسلبني مالي واشياء أخرى وحتى اللحظة يقشعر بدني لمجرد أن اتذكر كيف عاشرته، وكيف ظهر فجأة في حياتي وكيف اختفى فجأة أيضاً من حياتي..حقاً هذه العلاقة كانت غريبة ولا تفسير لها عندي.. ولكن ما حكاية الممثلة المغمورة مع الساحر الشبنوتي ؟
(يتبع)

شارك الخبر

تفقّد ايضاً

شخصية معروفة تحب ممارسة الجنس في الطبيعة

هي شخصية معروفة تتواجد في مختلف المناسبات الإجتماعية والفنية، وتحظى بمحبة من قبل زملائها، أخبرتنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.