السبت , يوليو 20 2019

كشف خيانتها فهشمت رأسه!!

متابعة/ حسن الخواجة

دققت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية في مصر،على قرار مفتي الديار المصرية، بمعاقبة ربة منزل وعشيقها بالإعدام شنقاً، على خلفية اتهامهما بقتل زوجها وإلقاء جثته في مصرف قرية “الغفارية” التابعة لدائرة مركز شرطة مشتول السوق.. كانت البداية كما نقلت صحيفة مصراوي المحلية، حين تلقى مدير أمن الشرقية، إخطاراً من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغاً بالعثور على جثة “جمال.ع.ع” 40 عاماً، عامل بإحدى شركات القطاع الخاص، مُقيم بناحية الصحافة بدائرة مركز مشتول السوق، جثة هامدة بمياه مصرف قرية الغفارية.

وتبين أن وراء إرتكاب الواقعة زوجة المجني عليه “ف.م” 33 عاماً، وعشيقها “م.م” طالب بمعهد العبور؛ وأن السيدة قتلت زوجها وألقت جثته في المصرف بمساعدة الثاني، بعد علم الزوج بعلاقتهما غير الشرعية.. جرى ضبط الزوجة وعشيقها، وبمواجهتهما اعترفا بالتخلص من المجني عليه بعدما وضعت له الزوجة منوم في كوب عصير، وضربته بـ”يد الهون” وسكين بمساعدة عشيقها، وبالعرض على النيابة العامة قررت إحالتهما إلى محكمة جنايات الزقازيق.

شارك الخبر

تفقّد ايضاً

طفلة العياط.. أراد أن يغتصبها فذبحته ووالدها فخوراً بها !!

متابعة/ حسن الخواجة “بنتي راجل، وواثق في براءتها وشرفها، وتعمل بمصنع ملابس لتساعدنا بمصاريف البيت”، هكذا قال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.